fbpx
× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

فصيل يعلن القبض على خلية تابعة لـ”قوات النمر” ببريف حلب

عناصر من الجيش الوطني المدعوم من تركيا على خطوط تماس مدينة منبج - 28 من كانون الأول 2018 (عنب بلدي)

عناصر من الجيش الوطني المدعوم من تركيا على خطوط تماس مدينة منبج - 28 من كانون الأول 2018 (عنب بلدي)

ع ع ع

أعلن تجمع “أحرار الشرقية” التابع لـ “الجيش الوطني”، عن إلقاء القبض على خلية تابعة لقوات الأسد في ريف حلب الشمالي.

وقال التجمع في بيان على معرفاته الرسمية واطلعت عليه عنب بلدي، اليوم الأربعاء 12 من حزيران، إنه ألقى القبض على خلية تابعة لقوات النمر من صفوف قوات الأسد، ومؤلفة من سبعة أشخاص في مدينة عفرين.

وأشار “أحرار الشرقية” إلى أن العملية جاءت بعد مراقبة وتعقب لمدة شهرين، قائلًا “اعترفوا بتبعيتهم لقوات النمر من صفوف قوات الأسد، وتخطيطهم لشن عمليات اغتيال ضد عناصر الجيش الحر وزرع عبوات ناسفة في المنطقة”.

ولم يعلق النظام السوري على الحادثة حتى الساعة.

ويأتي ذلك في ظل تفجيرات متكررة تطال مناطق الجيش الوطني بريف حلب الشمالي، عبر عبوات ناسفة وسيارات ودراجات مفخخة طالت أسواقًا شعبية وشخصيات عسكرية.

آخر تلك التفجيرات كانت سيارة مفخخة استهدفت سوقًا شعبيًا في مدينة اعزاز شمالي حلب، مطلع الشهر الحالي، وأسفرت عن مقتل 14 مدنيًا وإصابة أكثر من 20 آخرين.

سبق ذلك انفجار عدد من الدراجات النارية في مدن الريف الشمالي لحلب والخاضع لسيطرة “الجيش الوطني”، كان آخرها، في جنديرس التابعة لمدينة عفرين، وأسفرت عن اغتيال قيادي في “الجبهة الوطنية للتحرير”.

ووجهت الاتهامات، في الأيام الماضية، بمعظمها إلى “قوات سوريا الديمقراطية” (قسد)، والتي تتهم أيضًا فصائل “الجيش الحر” بإدخال مفخخات إلى مناطق سيطرتها في الجزيرة السورية.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة