fbpx
× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

المعارضة تتصدى لقوات الأسد على جبهات حماة

مقاتلين من هيئة تحرير الشام في محافظة إدلب (وكالة إباء)

ع ع ع

تتصدى فصائل المعارضة لمحاولات تقدم متواصلة من قوات الأسد على محاور ريف حماة، في ظل مفاوضات روسية- تركية لوقف إطلاق النار.

وأفاد مراسل عنب بلدي في حماة، اليوم الأحد 19 من أيار، أن فصائل المعارضة تصدت لمحاولات من قوات الأسد للتقدم على محور الكركات بريف حماة الغربي، دون إحراز تقدم.

وقالت “الجبهة الوطنية للتحرير” عبر معرفاتها، إنها “دمرت سيارة زيل عسكرية مليئة بعناصر لعصابات الأسد”، وذلك على مفرق الحويز بسهل الغاب في ريف حماة الغربي.

يأتي ذلك في إطار المعارك التي تشهدها محاور ريفي حماة واللاذقية والحملة العسكرية الأعنف على مناطق الشمال من قوات الأسد وروسيا.

وقالت قناة “الإخبارية السورية” اليوم، إن “المجموعات الإرهابية” اعتدت بقذائف صاروخية وهاون على “المناطق الآمنة” في محور الحماميات بريف حماة الشمالي، وأضافت أن وحدات الجيش ردت بضربات مركزة على ما وصفتها بـ “خروقات إرهابيي جبهة النصرة”.

وفي غضون ذلك، تواصل فصائل المعارضة إرسال تعزيزات عسكرية إلى محاور ريفي حماة الغربي والشمالي.

كما نعت فصائل المعارضة، اليوم، كلاً من مقاتليها، ماجد فيصل زينو ومصطفى غثوان زينو وعصام حسين زينو، الذين قتلوا على محاور ريف حماة.

ويغيب الطيران عن المنطقة منذ يومين، بينما يواصل النظام قصفه المدفعي على جنوبي إدلب، والذي أسفر عن مقتل ثلاثة مدنيين في خان شيخون، اليوم، في ظل مفاوضات جارية بين تركيا وروسيا، للتوصل إلى وقف إطلاق نار شامل في محافظة إدلب.

واتهمت “هيئة تحرير الشام” اليوم، قوات الأسد باستهداف تلة كبانة بريف اللاذقية الشمالي بثلاثة صواريخ محملة بمادة الكلور السام، بعد محاولة تقدم فاشلة على ذلك المحور، بحسب وكالة “إباء”، التابعة لـ “الهيئة”.

وأضافت الوكالة أن “تحرير الشام” تمكنت اليوم، من قتل اثنين وإصابة آخرين من قوات الأسد باستهدافهم بقصف مدفعي على محور كبانة.

وكانت قوات الأسد سيطرت في الأيام الماضية على عدة مناطق من يد فصائل المعارضة في ريف حماة، أبرزها بلدة كفرنبودة وقلعة المضيق في الريف الغربي وصولًا إلى بلدة الحويز في سهل الغاب.

ورغم تقدمها إلا أنها لاقت تصديًا من فصائل المعارضة، التي اتجهت إلى استخدام الصواريخ المضادة للدروع لعرقلة تقدم الآليات والدبابات.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة