fbpx
× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

“Dark”.. مسلسل يجعلك متوترًا لكنك لا تستطيع إيقاف مشاهدته

مشهد من مسلسل "Dark" على Netflix

ع ع ع

سنة 1986 يختفي طفل من بلدة فيندن النائية في ألمانيا بشكل غامض دون أسباب واضحة، وبعد 33 عامًا من حالة الاختفاء الأولى يختفي بذات اليوم طفل من ذات القرية بأسباب مشابهة، وبعد أيام من اختفاء الطفل الثاني يختفي طفل آخر ما يفتح بابًا للأسئلة حول مصير الطفلين المختفيين حديثًا.

عقب أيام من حادثة الاختفاء تجد الشرطة جثة طفل آخر مشوهة، ولكنها لا تعود لأحد الطفلين المختفيين، ما يزيد الأحداث تعقيدًا وغموضًا.

الشرطة المحلية تربط حوادث الاختفاء بمؤسسة الطاقة الذرية في الغابة القريبة من القرية، الأمر الذي تنفيه المؤسسة عن نفسها مرارًا، ما سبب حالة من الشك لدى أحد الضباط العاملين في سلك الشرطة، وتتشابك الأحداث يومًا بعد يوم.

“Dark” هو أول إنتاجات شبكة “Netflix” باللغة الألمانية، وشبهه كثيرون بمسلسل “Stranger Things”، ولكن هناك مفارقات كثيرة بين المسلسلين.

يقف مسلسل “Dark” بين تصنيفات الدراما، والخيال العلمي، والتشويق، كما يأخذ طابعًا سوداويًا تدل عليه الحبكة والغموض الذي يعتريه، كذلك الأمر بما يخص إنتاجه وإضاءته والألوان المستخدمة فيه.

المسلسل يقدم نسخة فنية بقالب سوداوي جمع بين الحلقات العشر ، ولا يصلح لمحبي النهايات السعيدة أو الرومانسية أو حتى النهايات الدرامية كونه ينتمي للأعمال الفنية الثقيلة التي تضع المتابع بجو من التوتر غير المريح.

يختلف العمل الفني عن بقية أعمال الخيال العلمي والقوة الخارقة من ناحية الفلسفة المستخدمة في الخيال العلمي، ما يجعل المتابع حائرًا أمام حل الألغاز المتشابكة بين الحلقات والتي تحل نفسها رويدًا رويدًا، وتجعله متشوقًا لفهمها مع التقدم بالحلقات.

يتناول العمل بين طياته قوانين الطبيعة كالوقت والقدر والنظريات النسبية والإيمان وغيرها من النظريات التي تشغل أدمغة البشر في كل عصر وزمان.

لم يلق “Dark” في بداية عرضه، في كانون الأول من عام 2017، رواجًا واسعًا، إلا أنه سرعان ما لاقى معجبيه حول العالم ونال تقييمًا إيجابيًا، إذ حصل على 8.6 من تقييم المتابعين على موقع “IMDB”.

المسلسل من بطولة لويس هوفمان، ليسا فيتشاري، وأوليفر ماسوتشي، وماجا سكون، وتأليف باران بو أودار ويانتشي فريش، وتستعد الشبكة التلفزيونية لإطلاق الجزء الثاني من العمل في العام الحالي.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة