fbpx
× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

نصر الحريري يلتقي جيمس جيفري في واشنطن

رئيس هيئة التفاوض العليا السورية، نصر الحريري (هيئة التفاوض تويتر)

ع ع ع

التقى رئييس هيئة التفاوض العليا السورية، نصر الحريري، ووفد مرافق له مع المبعوث الأمريكي الخاص لسوريا، جيمس جيفري، في وزارة الخارجية الأمريكية.

وأعلنت هيئة التفاوض اليوم، السبت 9 من آذار، عن لقاء الطرفين في مقر وزارة الخارجية في واشنطن وحضر اللقاء من الجانب الأمريكي، نائب مساعد وزير الخارجية، جويل ريبورن.

وقالت الهيئة إن الطرفين ناقشا آخر مستجدات العملية السياسية الخاصة بسوريا وتشكيل اللجنة الدستورية ومستقبل الوجود الأمريكي في المنطقة واستمرار محاربة الإرهاب وعدم السماح لـ”المنظمات الإرهابية” باتخاذ المنطقة قاعدة لها.

ويأتي اللقاء بعد أربعة أيام من لقاء وزير الخارجية الروسي، سيرجي لافروف، مع رئيس هيئة التفاوض خلال زيارة الأول إلى المملكة العربية السعودية، في 5 من آذار، وتناول الطرفان تطورات العملية السياسية واللجنة الدستورية.

ووفق الهيئة، فإن الحريري أكد على “جدية” هيئة التفاوض واستعدادها للانخراط بالمفاوضات حول اللجنة الدستورية وسلة الحكم والانتخابات وضرورة الوصول إلى بيئة آمنة ومحايدة تتضمن للمواطن السوري التعبير عن خياراته السياسية بكل حرية وعلى التنفيذ الكامل للقرار 2254.

وقال رئيس هيئة التفاوض، نصر الحريري، عبر حسابه في “تويتر” إنه ناقش مع جيفري خروقات النظام في إدلب والعملية السياسية واللجنة الدستورية ومستقبل الوجود الأمريكي بعد قرار الإنسحاب والمعتقلين والبيئة الآمنى والمحايدة ومحاربة الإرهاب.

وقالت هيئة التفاوض إن المبعوث الخاص إلى سوريا أكد استمرار دعم الولايات المتحدة للعملية السياسية ومرجعيتها وفق القرارات الدولية ذات الصلة وتحديدًا تطبيق القرار 2254، مجددًا تأييده ودعمه لهيئة التفاوض وضرورة استمرار التعاون والتنسيق بين الطرفين للوصول إلى الحل السياسي المنشود.

وكان الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، قبل أسابيع، أصر على سحب كامل قواته من سوريا والبالغ عددها نحو 2000 جندي، بحسب شبكة “CNN” الأمريكية، ليوافق قبل ثلاثة أيام على إبقاء جزء من قواته بضغوط من حلفائه الأوروبيين وأعضاء في الكونغرس الأمريكي.

ووجه وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، دعوة إلى هيئة التفاوض العليا لزيارة موسكو خلال اللقاء الذي جمعهما، الثلاثاء الماضي، لمناقشة “كافة القضايا والتشاور بخصوص جميع الملفات”، وفق ما قال المتحدث باسم الهيئة، يحيى العريضي لعنب بلدي.

وأكد لافروف للهيئة، بحسب العريضي، دعم روسيا للعملية السياسية وتطبيق القرار 2254 تحت رعاية الأمم المتحدة.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة